صور
مدينة صور تكرّم الفنان الشاعر عدنان زيدان في حفل مميز

بدعوة من الجمعيات الأهلية والمواقع الالكترونية في صور وبرعاية المسؤول التنظيمي لحركة أمل في اقليم جبل عامل المهندس علي اسماعيل أقيم حفل تكريم حاشد للشاعر والملحن عدنان زيدان، وذلك في قاعة الثانوية الجعفرية صور.

وقد حضر الى جانب راعي الحفل المهندس علي اسماعيل ممثل رئيس بلدية صور رئيس لجنة الاعلام في البلدية المحامي خضر عكنان وممثل المطران ميخائيل أبرص الاب بشارة كتورة، وفد من حزب الله، مدير الثانوية الجعفرية حسن الدر وممثلي الجمعيات الأهلية والمواقع الالكترونية في وحشد من الفاعليات والاعلاميين وعائلة المكرم.

بدأ الحفل بالنشيد الوطني اللبناني، وعرض فيلم لشهادات في الفنان عدنان زيدان، قدمت للحفل الزميلة وفاء بيضون، ثم كانت كلمة ممثل رئيس البلدية ألقاها المحامي خضر عكنان وقال:" ابن البلد الاستاذ عدنان... ان تكريمك اليوم هو في سياق ما حملت من رسالة نزيهة خلال مسيرتك الفنية والحياتية فكنت تكتب للوطن وللمقاومة وللسلام ولصور الحبيبة وكانت رسالتك سمحاء اظهرت وجه صور الحقيق صور العيش الوطني الواحد ".

وتابع:" بإسمي وبإسم رئيس واعضاء مجلس بلدية صور اتقدم اليك بأسمى عبارات التهنئة على الدور الهام الذي لعبته خلال مسيرتك الفنية المليئة بالعطاء وتكريمك اليوم هو تكريم للقيم الاخلاقية والمبادئ الوطنية التي تميزت بها. هو تكريم لأهل صور الأوفياء الذين بهم نكبر ونعتز ونفتخر".


والقى الدكتور عباس حيدر رئيس منبر الامام الصدر الثقافي كلمة بإسم الجمعيات وقال:" نفتخر ونعتز ونحترم ونقدر فنك لأنك وضعت بصمة جميلة في صور ".

كما القى رئيس جمعية الاكاديميين خليل الأشقر كلمة اصدقاء المكرم عدنان زيدان وقال:" انه صديق ودود وشاعر ملتزم كتب لفلسطين والقدس والامام الصدر والرئيس نبيه بري والمقاومة والجنوب والارض والطبيعة وقدم الحاناً وطنية للجيش والوطن والمقاومة"، مضيفاً ان زيدان مثال للانسان المتواضع والأخلاق الحميدة واصالة متجذرة في تاريخ مدينة صور.

ثم كانت كلمة راعي الحفل المهندس علي اسماعيل قال فيها: "في صور نسمع وصايا الإمام عبد الحسين شرف الدين ونلمح قامة الإمام الصدر الذي كتبنا في أسفار الخالدين كوادر وشهداء وعلمنا الحب والمجد والحياة، ولأننا نحتفي بتكريم فنان صوري مبدع كتب الحب والحرب وحوّل المعاناة الى لحن، رافقت ألحانه بنادق المحاربين وحاكت قصائده معاناة المعذبين فحملت همومهم وعبرت عن معاناتهم وأوصلت صوتهم الى ضمائر المسؤولين فكان وما يزال صوت الجنوبيين ورفيق أفراحهم وأحزانهم وانتصاراتهم".

وتابع: "في هذه المناسبة نحيي بإسم حركة أمل وجمعيات صور الأهلية رئيس تجمع فناني صور الشاعر والملحن والكاتب الأستاذ عدنان زيدان، نشد على يديه وندعو له بالتوفيق ونطالبه بالمزيد من العطاء والإبداع".

واعتبر أن العبرة من هذا التكريم تأتي مع بدء الكثير من العظماء بحياة فقيرة لكنهم حققوا نجاحات، كان لكل منهم حلم داخلي كما عدنان زيدان الطامح والمتواضع الذي دلل أحلامه ورؤاه فكانت إنجازاته نسخة طبق الأصل عن أحلامه لذلك نحن نكرمه اليوم.

وأضاف: لآذار محطات متنوعة، ففي الرابع من آذار سلّم قائد المقاومة محمد سعد الراية لمن يخلفة في الحدب الجهادي الطويل، وفي 8 آذار قيثارة عزفها فنان السياسة دولة الرئيس نبيه بري فحققت الوحدة الوطنية، وفي 17 آذار يوم أقسم الإمام الصدر في بعلبك وطرح مشروعه الشهير وقال لبنان وطن نهائي لجميع أبنائه وأقسم بالدفاع عن تراب لبنان ووحدته وبقائه وضرورة رفع الحرمان عنه، وفي 11 آذار كان الجنوب على موعد مع مواجهة حقيقية ضد العدو الاسرائيلي الذي لم يعتقد أي من المسلمين أو العرب أن باستطاعتهم أن يهزموا "اسرائيل"، اليوم تنتصر ثقافة الإمام موسى الصدر، اليوم أصبحت المقاومة بندقية مجاهد وقصيدة شاعر وقيثارة ملحن وقطعة لأديب، ونحن نرى بأم العين اليوم بما نعيش فيه من كرامة وعزة نتاج آمال الشهداء التي أنبتت تحريراً.

وقال: حين دخل العدو الاسرائيلي الى بلدنا لبنان شكك البعض بالأدوات المستخدمة لتحقيق هذا التحرير، فما كان حلماً أصبح حقيقة، ظن البعض أن لبنان ذاهب نحو التقسيم، لكن أبناء الإمام الصدر لم يحلموا بأي منصب أو سلطة بل آمنوا بفكر الإمام الصدر وأن لبنان للجميع فحملوا البندقية وكان التحرير.

وختم: نحن اليوم ذاهبون الى الإستحقاق الإنتخابي وكلنا ثقة بأن الأهل يحملون كل الود والإحترام لهذا المشروع، هذا الإستحقاق يقوم على قانون إنتخابي جديد العنصر الإيجابي الوحيد فيه انه يعتمد النسبية رغم انه لا يلبي طموحاتنا، نحن في صور أبناء لبنان واحد لا فرق بين مذهب ومذهب أو بين طائفة وطائفة كلنا أبناء لبنان وثقتنا كبيرة بأهلنا أنهم سينحازون الى المشروع الذي حافظ على وحدتهم ومصالحهم وثباتهم وعرضهم ووطنهم.

وقام بتسليم درع الى المكرم عدنان زيدان بحضور ممثلي الجمعيات والمواقع الالكترونية ..

وفي الختام شكر المحتفى به الشاعر عدنان زيدان فيها راعي الحفل والحضور والقى قصائد من تأليفه وتلحينه تتحدث عن مجزرة قانا وعن ام الشهيد، مشيداً بالرئيس نبيه بري والامام موسى الصدر، كما شكر رفيق دربه ومواكبه الدائم في مسيرته الفنية وداعمه لعقود من الزمن رئيس جمعية صور تراث وانماء منير بدوي وجميع الفنانين الذين تعاونوا معه في مسيرته .

كما شكر المواقع الالكترونية وخصّ بالشكر صوت الفرح وهلا صور وبلدية صور وجميع الحضور.

ثم أقيم حفل كوكتيل على شرف الحضور والتقطت الصور التذكارية .

تصوير : محمد درويش.

12/03/2018



451250

451251

451252

451253

451254

451255

451256

451257

451258

451259

451260

451261

451262

451263

451264

451265

451266

451267

451268

451269

451270

451271

451272

451273

451274

451275

451276

451277

451278

451279

451280

451281

451282

451283

451284

451285

451286

451287

451288

451289

451290

451291

451292

451293

451294

451295

451296

451297

451298

451299

451300

451301

451302

451303

451304

451305

451306

451307

451308

451309

451310

451311

451312

451313

451314

451315

451316

451317

451318

451319

451320

451321

451322

451323

451324

451325

451326

451327

451328

451329

451330

451331

451332

451333

451334

451335

451336

451337

451338

451339

451340

451341

451342

451343

451344

451345

451346

451347

451348

451349

451350

451351

451352

451353

451354

451355

451356

451357

451358

451359

451360

451361

451362

451363

451364

451365

451366

451367

451368

451369

451370

451371

451372

451373

451374

451375

451376

451377

451378

451379

451380

451381

451382

451383

451384

451385

451386

451387

451388

451389

451390

451391

451392

451393

451394

451395

451396

451397

451398

451399

451400

451401

451402

451403

451404

451405

451406

451407

451408

451409

451410

451411

451412

451413

451414

451415

451416

451417

451418

451419

451420

451421

451422

451423

451424

451425

451426

451427

451428

451429

451430

451431

451432

451433

451434

451435

451436

451437

451438

451439

451440

451441

451442

451443

451444

451445

451446

451447

451448

451449

451450

451451

451452

451453

451454

451455

451456

451457

451458

451459

451460

451461

451462

451463

451464

451465

451466

451467

451468

451469

451470

451471

451472

451473

451474

451475

451476

451477

451478

451479

451480

451481

451482

451483

451484

451485

451486

451487

451488

451489

451490

451491

451492

451493

451494

451495

451496

451497

451498

451499

451500

451501

451502

451503

451504

451505

451506

451507

451508

451509

451510

451511

451512

451513

451514

451515

451516

451517


amjad


  1. Wael sharafeddine

    Congratulations to our special Adnan ZAIDAN A beautiful soul deserves Beautiful things in life may the rest of your life be full of many more success like this one ,,, Courage is what makes you do it ,you really deserves this Honoring and I try to keep in mind that Mr Adnan Zaidan have been in a long journey, To be successful, he used each day as an opportunity to improve to be better, that's why he got closer today to achieve his goals. Your limitation—it’s only your imagination. MR Adnan Zaidan you Dream it.you was Wishing for it. and you have Done it. You really deserve it. Today you let your light shine on all the darkened shadows of many people. and this is when you unleash a higher version of yourself into the world , today the light of your success will travel with you always, because you made the joy follows to all that loves you and hope the peace meets you in each step of your life.I am always happy to give you all my support and love because There’s nothing quite so humbling, so real, as being able to be even a glimmer of hope in someone’s storm. So Let your light shine today, and let your personality blossom, too, which makes people love you , Mr Adnan Zaidan you know that nothing can Dim the light that shines from within you , my last words to you as a brother Mr Adnan Zaidan is that Stars don’t shine because they want to be seen. They shine because they are stars.” you are a Star of all !!!! “Your work is to discover who you are and then with all your heart give your light to the world.”hope you always step forward into growth for a better future generations,,, ,,, your work is very meaningful when it’s shared, and it will grow with us when you give it away.because your work has no limit and knows no end ,,, honestly You always try to give something new to the world by presenting your own real self and thoughts ,



الإسم : التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليق :