محليَّة ودوليَّة
القاضي حسمها: زياد عيتاني الى الحرية.. ماذا عن الحاج وغبش؟!

أمر قاضي التحقيق العسكري الأوّل ​رياض أبو غيدا بإخلاء سبيل زياد عيتاني من دون كفالة مالية، فيما أصدر مذكرتي توقيف وجاهيتين بحق سوزان الحاج وإيلي غبش.

وأحال القاضي قرار تخلية سبيل عيتاني الى مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي بيتر جرمانوس الذي يوافق على القرار او يقوم بإستئنافه.

وأشارت المعلومات الى أن "عيتاني بانتظار اتمام كافة المعاملات القانونية لتخلية سبيله في غضون ساعات". وفي هذا الصدد، قال وكيل زياد عيتاني: "ننظر الى الملف بطريقة موضوعية قانونية وسيكون هناك استقبال كبير لزياد قرب منزله في الطريق الجديدة".

وكانت جلسة استجواب سوزان الحاج بدأت في مكتب قاضي التحقيق العسكري الاول رياض ابو غيدا، في قضية الافتراء الجنائي والتزوير وقرصنة مواقع الكترونية.

وافادت "الوكالة الوطنية للاعلام" أن وكيل الحاج نقيب محامي الشمال السابق رشيد درباس بعد انتهاء جلسة الاستجواب، أشار الى ان موكلته أنكرت كل ما وجه اليها من تهم خلال التحقيق معها وان لا أدلة قاطعة تدينها، وذلك خلال المواجهة بينها وبين المقرصن ايلي غبش.

13/03/2018



451723


amjad



الإسم : التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليق :