محليَّة ودوليَّة
نتنياهو يقرع "طبول الحرب" في غزّة.. ومدمرة أميركية تصل "اسدود" للمرة الأولى!

أبلغ رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أعضاء حكومته أن الجيش يستعد لعملية عسكرية ضد قطاع غزة في حال لم تتحسن الأوضاع هناك.

وقالت القناة الثانية، أمس الاحد، إن نتنياهو أبلغ مجلس الوزراء من أنه إذا لم تتحسن الأوضاع في قطاع غزة فإن إسرائيل تستعد للقيام بعملية عسكرية ضد القطاع.

وأضاف نتنياهو، بحسب القناة، إذا تضاءل واقع الاضطرابات المدنية في غزة، فهذا أمر مرغوب فيه ، لكن ليس من المؤكد أن يحدث هذا، ولذا فإننا نستعد عسكريا، هذا ليس تصريحًا فارغًا.

وتبذل مصر والأمم المتحدة جهودا من أجل تمكين تنفيذ مشاريع كبرى في قطاعات المياه والكهرباء والصرف الصحي في غزة لتفادي أزمة إنسانية محتملة.

وكانت العديد من التقارير الإنسانية الفلسطينية والإسرائيلية والدولية حذرت من تفاقم الأوضاع الإنسانية في قطاع غزة.

ويطالب الفلسطينيون والعديد من الدول برفع الحصار الإسرائيلي المشدد المفروض على قطاع غزة من أكثر من 11 عاما.

شنت إسرائيل منذ ذلك الحين 3 حروب على غزة آخرها عام 2014 وتسببت بدمار كبير.

الى ذلك، ذكرت "القناة العبرية العاشرة"، اليوم الاثنين، أن مدمرة بحرية تابعة للأسطول السادس البحري الأميركي وصلت إلى شواطئ ميناء أسدود الاسرائيلي.

وبحسب القناة، فإن هذه المدمرة هي الأولى التي تصل ميناء أسدود، وذلك لأول مرة منذ أكثر من 19 عاما، حيث كانت آخر مدمرة وصلت للميناء عام 1999.

وأشارت القناة إلى أن 400 جندي من أفراد البحرية الأميركية على متن المدمرة، إلى جانب طاقمها الخاص.


المصدر: العربية

08/10/2018



480715


amjad



الإسم : التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليق :